Skip to main content

هذا الاختبار متاح أيضاً باللغات التالية:

اختبار التوجهات الأساسية للعدالة الاجتماعية

ألف الباحث الفنلندي Oskari Lahtinen في جامعة Turku أداةً لقياس التوجهات الأساسية للعدالة الاجتماعية أو ما يطلق عليها ثقافة اليقظة (woke)، والذي استنبط من خلاله وجود فوارق ملحوظة بين الجنسين، مشيراً إلى أن التوجهات الأساسية للعدالة الاجتماعية أكثر ارتباطاً بالنساء مقارنة بالرجال، ما منح هذا المقياس صلاحيةً ومصداقية عاليتي المستوى.

إن أحببت معرفة مستوى تبنيك للتوجهات الأساسية المتعلقة بالعدالة الاجتماعية، أدخِل الإجابة المناسبة لكل من العبارات المدرجة أدناه.

السؤال 1 الى 26

يجب على الأشخاص الذين يشعرون بالانتماء إلى جنسهم الموصوف عند ولادتهم أن يذكروا ذلك مستخدمين الضمائر المناسبة، مثل ملفاتهم الشخصية على وسائل التواصل الاجتماعي.

غير موافق
موافق

تابع

يستند اختبار التوجهات الأساسية للعدالة الاجتماعية على الدراسة التي انجزها الباحث الفنلندي Oskari Lahtinen في جامعة Turku وأبرزها: Lahtinen, O. (2024) و هيكلية مقياس تقييم التوجهات الأساسية للعدالة الاجتماعية وصلاحيته، Scand J Psychol.

يقدم الاختبار مراجعةً للتوجهات كما يلي:

توجهات أساسية متدنية المستوى للعدالة الاجتماعية : يُظهر الأفراد الذين ينتمون إلى هذه الفئة الحد الأدنى من التوافق مع القضايا الجوهرية للعدالة الاجتماعية، وقد يتفقون مع الطريقة التي تصاغ فيها مفاهيم مثل القمع المنهجي والتمييز أو يعارضونها، كما تخالف أولوياتهم أولويات العدالة الاجتماعية التي اقرها أولئك الذين يتفقون أكثر مع التوجهات الأساسية للعدالة الاجتماعية.

توجهات أساسية متدنية المستوى للعدالة الاجتماعية : يُبدي الأفراد المنتمين إلى هذه الفئة دعماً محدوداً لمبادئ العدالة الاجتماعية، لكنهم يخالفون أصحاب توجه اليقظة "woke" الذين يدعون لتأييد مبادئ العدالة الاجتماعية والتحرك من أجل تحقيقها ورفضهم لأولويات هذا التوجه التي تركز على الظلم المنظم، مع رفضهم للطريقة التي تصاغ من خلالها مفاهيم مثل التنوع والاندماج.

توجهات أساسية معتدلة للعدالة الاجتماعية : يُبدي الأفراد المنتمون إلى هذه الفئة مستوى معتدلاً من التوافق والتفاعل مع مبادئ العدالة الاجتماعية ودعم القضايا المرتبطة بها كلما سنحت لهم الفرصة، كما يدركون نوعاً ما قيمة مفاهيم التنوع والاندماج والإنصاف، مع اختلاف وجهات نظرهم المتعلقة بهذه القضايا وأولويات تطبيق العدالة الاجتماعية من مناحٍ عدة.

توجهات أساسية عالية المستوى للعدالة الاجتماعية : يُبدي الأفراد المنتمين إلى هذه الفئة التزاماً ملحوظاً بفهم مبادئ العدالة الاجتماعية ودعمها، فضلاً عن إسهاماتهم الفعالة في مناهضة الاضطهاد والتمييز المنظم والأنظمة القمعية والدفاع عن حقوق الأقليات، مستنيرين بطموحاتهم التي تهدف إلى بناء مجتمعٍ يسوده العدل.

توجهات أساسية عالية المستوى للغاية للعدالة الاجتماعية : يسعى الأفراد الواقعين ضمن هذه الفئة جاهدين للترويج لمبادئ العدالة الاجتماعية واستقطاب المزيد من المؤيدين، فضلاً عن التزامهم الصارم بمناهضة الاضطهاد المنظم ودعم أصوات الأقليات وتحسين بيئاتهم الاجتماعية، كما أن شغفهم بمبادئ العدل والإنصاف التي توجه سلوكهم ونشاطهم يجعلهم مصدر إلهامٍ للساعين إلى الانضمام إليهم والحالمين بتأسيس مجتمعٍ يتسع لجميع.

استُلهِم اختبار التوجهات الأساسية للعدالة الاجتماعية من الدراسات المتعلقة بالأدبيات والسلوكيات المنهجية ذات الصلة، وعليه، وجب التنويه إلى عدم جواز استخدام نتائجه لتقديم تقييمات سريرية أو شخصية دقيقة، فالتقييمات السريرية يجب أن تُجرَى بالتعاون مع أخصائي الصحة العقلية، ولمعرفة المزيد عن اختباراتنا المنشورة على الإنترنت، يرجى الاطلاع على بنود الخدمة.

لماذا يجب استخدام هذا الاختبار؟

1. مجاني. يُقدَّم إليك اختبار التوجهات الأساسية للعدالة الاجتماعية مجاناً ويتيح لك التعرف على درجاتك المتعلقة باليقظة تجاه التحيز والتمييز العنصري (wokeness).

2. الضوابط الإحصائية. تُحفَظ نتائج الاختبار في قاعدة بيانات مجهولة الهوية، كما تخضع للتحليل الإحصائي لضمان أعلى مستوى من الدقة والمصداقية.

3. ألفه أخصائيون محترفون. ألف هذا الاختبار أخصائيون متمرسون في أبحاث علم النفس والفروق الفردية.