Skip to main content

هذا الاختبار متاح أيضاً باللغات التالية:

اختبار السعادة متعدد الأبعاد

بناءً على دراسة الدكتور Martin Seligman، يحدِّد هذا الاختبار الشروط التي تقود الفرد إلى السعادة في حياته عبر أبعاد الاختبار المتعددة. ولقد أظهرت تحليلات دراسة الدكتور Seligman أن المفاهيم المذكورة تتمتع بموثوقية مقبولة وارتباط متبادل بين الاختبار وإعادته ومصداقيته وديمومة استخدامه فضلاً عن نتائجه التي تقف على الحياد بين الجنسين. كما يستخدم نموذج الاختبار الأطباء والمدربين وعلماء النفس إضافة لأخصائيين مهنيين في الصحة العامة.

هل تتوفَّر لك شروط السعادة في حياتك؟ لكل جانب من الجوانب التالية، يرجى تحديد مدى توافقك معه.

السؤال 1 الى 40

أُسرف في ممارسة النشاطات الممتعة دون كلل.

غير موافق
موافق

تابع

ألفت IDRlabs اختبار السعادة (IDR-HT)، الذي يستند إلى دراسة الدكتور Martin Seligman الحاصل على درجة الدكتوراه في الفلسفة ومؤلِّف نموذج PERMA للسعادة. لكن اختبار IDR-HT لا يرتبط بأي باحثين يعملون في مجالات علم النفس الإيجابي أو علم نفس الشخصيات أو أي مؤسسات بحثية تابعة.

يعرض الاختبار ملاحظات (وظيفية) كما يلي: يكتسب الفرد إحساسه بالمتعة عبر ممارسة النشاطات التي تغمره بهذا الشعور، والذي يساهم بدوره في إحساس الفرد بالرضا عبر دعمه نفسياً وبشكل تلقائي بمشاعر البهجة مثل تلذُّذ شخص ما بتناول وجبته المفضلة أو متابعته لفيلمه أو برنامجه التلفزيوني أو الاستماع إلى مقطوعاته الموسيقية التي يحب أو ممارسة لعبة إلكترونية مشوقة وغيرها من النشاطات المسلية الأخرى. كما تشمل النشاطات الممتعة تلك المرتبطة باهتمامات الفرد بنفسه مثل استمتاع المرأة بالعناية بمظهرها. ويمكن القول بشكلٍ عام بأن المتعة بأنها سلوكيات آنية مبهجة يمارسها الفرد لإرضاء نفسه.

التنمية هي تطوير الفرد لمهاراته وإمكاناته الاستثنائية وتوظيفها بطريقة سليمة عند استغلالها لتأمين الأمن المادي والرفاهية لنفسه ولمن يحب، فالأفراد الذين يتمتعون بحسٍّ عالٍ من الرغبة في الارتقاء يواظبون على توظيف إمكاناتهم الذاتية بطرق تؤمن لهم الوفرة والرفاهية في حياتهم وتؤكد إحساسهم بقيمة إمكاناتهم الأمر الذي يعزِّز ثقتهم وتقديرهم الذاتي لأنفسهم وإحساسهم بالسعادة.

المغزى هو إحساسٌ مرهف وأصيلٌ بالوفاء يشعر به الفرد عندما يكرِّس إمكاناته ومهاراته الشخصية لغاياتٍ تفوق في قيمتها قيمة سعادته الشخصية وسعادة من يحب، وإذا قلنا أن التحسين هو النهج الفردي للسعادة أو المُكرَّس للوسط الاجتماعي الخاص بالفرد الذي ينشد السعادة لنفسه ولمن يحب، فالمغزى هو النهج الغيري والإيثاري المكرَّس للمجتمع الذي يقلِّل من أنانية الفرد بهدف المساهمة في إنجاز عملٍ أعظم شأناً من غاياته الشخصية.

بصفتنا ناشري هذا الاختبار المُقدم مجاناً عبر الإنترنت (اختبار السعادة)، الذي يتيح لك تقييم شخصيتك للكشف عن نمط السعادة لديك، فقد عملنا جاهدين لجعل الاختبار موثوقاً وصالحاً قدر الإمكان، من خلال إخضاعه للضوابط الإحصائية وعمليات التحقق من الصحة. ومع ذلك، فإن الاختبارات المجانية المُقدَّمة عبر الإنترنت كهذا الاختبار (اختبار السعادة) لا تُقدّم تقييماً احترافياً أو توصيات من أي نوعٍ كان، كما أن الاختبار مُقدّمٌ بالكامل كما هو. لمزيدٍ من المعلومات حول أيٍّ من اختباراتنا المتوفرة على الإنترنت، يرجى الاطلاع على شروط الخدمة الخاصة بنا.

لماذا يجب استخدام هذا الاختبار؟

1. مجاني. هذا الاختبار “اختبار السعادة متعدد الأبعاد” متاحٌ مجاناً ويسمح للفرد بالحصول على درجات تتعلق بالترابط والإتقان والتقدم والاستقلالية والغاية.

2. الضوابط الإحصائية. يتم إجراء تحليل إحصائي للاختبار لضمان أقصى قدرٍ من الدقة والصحة في درجات الاختبار.

3. تم تأليفه على يد خبراء محترفين. قد تم ابتكار هذا الاختبار بالاعتماد على مشاركات ودراسات من أشخاص مختصين في علم النفس وأبحاث حول الاختلافات بين الأفراد.

4. شامل. يعرض اختبار السعادة إطاراً دائرياً شاملاً مكوناً من ثمانية مقاييس يعدها الباحثون شروطاً أساسية لسعادة الفرد.